Click to Watch in HD > شاهد اليوم الذي ستعرف فيه حقارة الدنيا وغرورها - وتندم للرجوع حين لا ينفع الندم

Watch اللحظة الحاسمة والمصير الأخير الذي يعرف حينها الإنسان حقارة الدنيا وغرورها اللحظة الحاسمة التي يعلم فيها الإنسان ويتيقن أنه كان مخدوعاً في هذه الدنيا اللحظة الحاسمة التي يعلم فيها الإنسان أنه كان مفرطاً في طاعة الله اللحظة الحاسمة التي يبكي فيها الملك والرئيس والأمير والغني والوزير بالحسرة والندامة اللحظة الحاسمة التي يندم فيها المقصرون في طاعة الله ويقولون ربي ارجعون لعلي أعمل صالحاً فيما تركت اللحظة الحاسمة التي يندم فيها النادمون حين لا ينفع الندم حين فوات الآوان اللحظة الحاسمة التي يعرف فيها الإنسان منزلته إما روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النيران. -- اللحظة الحاسمة التي غفل عنها ملايين وملايين الغافلين اللحظة الحاسمة التي يتنى فيها الإنسان لو يرجع للدنيا ولو دقيقة واحدة يتوب إلى الله اللحظة الحاسمة التي سوف تمر على كل إنسان ويرى فيها أهوال الملائكة العظام الشداد اللحظة الحاسمة التي يساهد فيها الإنسان منزلته في السماء يا جنة يا نار اللحظة الحاسمة التي سينام فيها الإنسان أول ليلة له في القبر ويشاهد الهوايل الشداد اللحظة الحاسمة التي يشاهد فيها الإنسان في قبرة منزلته إما جنة وسعادة أو نار وعذاب اللحظة الحاسمة التي يرجع فيها الإنسان إلى القبر ويأكله الدود ويرجع إلى التراب اللحظة الحاسمة التي لا يمكن ومستحيل أن يعود فيها الإنسان إلى الدنيا اللحظة الحاسمة التي يبك

Youtube Channel / عبدالرحمن نافع العبد العزيز
Loading